القوات التركية و”الفتح المبين” يستهدفان مواقع قوات النظام في ريفي إدلب وحلب.. والأخيرة تقصف منطقة “بوتين-أردوغان” 

 

رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قصفًا مدفعيًا نفذته قوات النظام على منطقة “بوتين-أردوغان”، حيث سقطت قذائف على قرية الفطيرة وبلدتي البارة وكنصفرة في ريف إدلب، وقرية العنكاوي في سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي.
على صعيد متصل، استهدفت غرفة عمليات “الفتح المبين” تجمعات قوات النظام في كل من كفرنبل وبسقلا وحزارين، ودمرت آلية حفر على محور قرية بالا في ريف حلب الغربي.
كما استهدفت القوات التركية بقذيفة مدفعية مواقع قوات النظام في أورم الكبرى غرب حلب، دون ورود معلومات عن وقوع خسائر بشرية.
وكانت الطائرات الحربية الروسية قد قصفت منطقة “بوتين-أردوغان”، حيث استهدفت بـ11 غارة ،محيط قرية مشون ومحيط بلدة كنصفرة والبارة في جبل الزاوية، ومحيط كفردريان في ريف إدلب الشمالي، ومحيط بلدة الجديدة بريف إدلب الغربي شمالي مدينة جسر الشغور، ومنطقة النمرة بسهل الروج في ريف إدلب”، إذ تسببت الغارات التي طالت محيط بلدة كفردريان الحدودية مع لواء اسكندرون باستشهاد مواطنين اثنين، وإصابة 6 آخرين بعد استهداف “مدجنة لتربية الطيور” في المنطقة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد