المرصد السوري لحقوق الانسان

القوات التركية والفصائل الموالية لها تقصفان ريف عين عيسى.. وقوات النظام تستقدم عشرات العناصر إلى اللواء 93

 

قصفت القوات التركية والفصائل الموالية لها بالأسلحة الثقيلة، قرية معلق واستراحة صقر وطريق M4 الدولي بريف عين عيسى شمالي الرقة.
على صعيد آخر، رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم، وصول 8 حافلات لقوات النظام وعلى متنها عشرات الجنود وصلوا إلى اللواء 93 في عين عيسى.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصد، مساء أمس، محاولة تسلل للفصائل الموالية لتركيا إلى مواقع “قسد” على محاور قرية معلق بريف عين عيسى قرب طريق الـ”m4″، تزامنًا مع قصف بري تنفذه الفصائل الموالية لتركيا على قرى معلق والخالدية واستراحة صقر بريف عين عيسى شمالي الرقة، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصد، أمس، قصفًا مدفعيًا نفذته القوات التركية والفصائل الموالية لها على قرية معلق وأطراف بلدة عين عيسى ومواقع على طريق حلب-الحسكة “M4″، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.
ووثّق المرصد السوري إصابة مدني بجراح، عقب استهدافه بنيران القوات التركية عند المحاور الشرقي لمنطقة عين عيسى، شمالي الرقة، حيث كان المواطن متوجه لتل تمر تزامنا مع مرور رتل عسكري من المنطقة، وكان المرصد السوري رصد مساء أمس، قصف بري تركي على قرية صيدا وطريق “m4” في ريف عين عيسى شمالي الرقة، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصد، في 23 يناير/كانون الثاني، اشتباكات بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة، بين الفصائل الموالية لتركيا من جهة، وقوات سوريا الديمقراطية من جهة أخرى، على محاور قريتي جهبل والمشيرفة شرقي عين عيسى، إثر محاولة الفصائل الموالية لتركيا التسلل إلى مواقع “قسد”.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول