القوات التركية وفصائل “الجيش الوطني” تجددان القصف البري على قرى “خط الساجور” بريف منبج

محافظة حلب: جددت القوات التركية وفصائل “الجيش الوطني” قصفها البري على قرى خط الساجور بريف منبج الشرقي، حيث سقطت قذائف مدفعية وصاروخية على قريتي الدندنية والجاموسية، دون ورود معلومات عن وقوع خسائر بشرية.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصد، اليوم، بأن القوات التركية المتمركزة في قواعد ضمن منطقة “درع الفرات” نفذت قصفًا صاروخيًا مكثفًا على قريتي ياليني ومحسنلي ومناطق أخرى تقع على “خط الساجور” بريف منبج، شرقي حلب، تزامن ذلك مع تحليق لطائرة حربية روسية في أجواء المنطقة، في حين تدور اشتباكات تجري الآن بين قوات النظام من جهة والقوى العسكرية التابعة لقسد من جهة، وفصائل “الجيش الوطني” على محور الكريدية بمحيط قباسين بريف حلب الشمالي.