القوات الروسية تعيد فتح طريق الحسكة – حلب الدولي أمام الحركة المدنية والتجارية بعد إغلاقه على خلفية التصعيد التركي

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، صباح اليوم السبت، عودة طريق الحسكة – حلب الدولي إلى العمل من جديد، حيث جرى مرور قوافل مدنية وتجارية من عين عيسى شمالي الرقة نحو تل تمر بريف الحسكة، بمرافقة دوريات روسية، يذكر أن الطريق جرى إغلاقه منذ بداية التصعيد في تشرين الثاني الفائت من العام المنصرم، وافتتح لمدة يوم واحد بتاريخ 20 ديسمبر الفائت، قبل أن يتم إغلاقه من قبل الروس مرة أخرى على خلفية استمرار التصعيد.

وأشار المرصد السوري في 23 الشهر الفائت، إلى أن طريق الحسكة – حلب الدولي، الواصل بين عين عيسى وتل تمر ومنها إلى باقي مناطق الحسكة وحلب، لايزال مغلق أمام الحركة التجارية والمدنية على خلفية التصعيد التركي برفقة الفصائل الموالية لها على المنطقة، حيث كان الطريق قد افتتح لمدة يوم واحد خلال التصعيد وذلك في 20 الشهر الجاري أي قبل 3 أيام، إلا أن الفصائل المتمركزة في صوامع شركراك قامت باستهداف السيارات والدورية الروسية المرافقة لها، وجرى إطلاق نار متبادل توقف على إثرها مجدداً، وقالت مصادر المرصد السوري أن الروس قرروا إيقاف حركة النقل على الطريق سواء المدينة أو التجارية إلى حين توقف التصعيد التركي على عين عيسى وريفها.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد