القوات الروسية تـ ـفـ ـجـ ـر لـ ـغـ ـم أرضي زُرِعَ لاستهداف الدورية المشتركة بين القوات الروسية والتركية شمال الحسكة

محافظة الحسكة: فجرت القوات الروسية لغم أرضي كان مزروعاً في طريق الدورية المشتركة مع القوات التركية،وبعد دخول القوات التركية أراضي بلادها قام شخص من ذوي “الاحتياجات الخاصة” باعتراض طريق العربات الروسية وأخذهم إلى مكان اللغم المزروع عند مفرق قرية شيريك، وبدأت القوات الروسية على الفور بعزل المنطقة ومنعت تحرك الأهالي وقامت بتفجير اللغم.
وبحسب الأهالي في القرية، فإن شخصان مجهولان على متن دراجة نارية توقفوا صباح اليوم في تلك المنطقة بحجة وجود عطل في الدراجة، في حين بدأ عناصر من “قسد” بالبحث عن الشخصين.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم، تسيير القوات الروسية ونظيرتها التركية، لدورية عسكرية مشتركة صباح اليوم، بدءاً من ريف الدرباسية وصولاً إلى ريف أبو راسين شمال غربي الحسكة، مؤلفة من 4 عربات عسكرية، وسط تحليق لمروحيتين روسيتين في أجواء المنطقة.
وانطلقت الدورية من معبر قرية شيريك غرب الدرباسية، وجابت قرى دليك وملك وعباس والعالية وظهر العرب وحاجز قرية الكسرى وابراهيمية بريف ابو راسين الشمالي، وصولاً إلى قرية عراضة الحدودية، إلى جانب التجول في قرى تورات والمبروكة والبركة وصولاً إلى عطيشان بريف القامشلي شمالي الحسكة، ومن ثم عادت أدراجها إلى النقطة التي انطلقت منها.