القوات السورية النظامية تتقدم بمدينة تدمر مدعومة بغطاء جوي روسي

28

حققت القوات السورية تقدما شمال مدينة تدمر السورية بالإضافة إلى منطقة الفنادق الواقعة جنوبي غرب المدينة، حيث دخلت مدعومة بغطاء جوي روسي، بهدف استعادتها من تنظيم “الدولة الإسلامية”، وفق ما أعلن “المرصد السوري لحقوق االإنسان” والتلفزيون الرسمي السوري.

أعلن التلفزيون الرسمي السوري و”المرصد السوري لحقوق الإنسان” أن القوات السورية دخلت مدينة تدمرالخميس مدعومة بغطاء جوي روسي في مسعى لاستعادتها من تنظيم “الدولة الإسلامية”.

ونشرت قناة الإخبارية السورية الحكومية صورا من خارج المدينة مباشرة وقالت إن القوات الحكومية سيطرت على منطقة فنادق في الغرب. وقال المرصد الذي مقره بريطانيا إن الجيش تقدم إلى منطقة الفنادق الواقعة جنوبي غرب المدينة ووصل إلى مشارف منطقة سكنية بعد تقدم سريع في اليوم السابق أوصل الجيش وحلفائه إلى ضواحي المدينة.وأشار المرصد ووسائل إعلام حكومية أن القوات السورية حققت مكاسب إلى الشمال من المدينة.

نصر الله يؤكد أن حزب الله باق في سوريا حتى هزيمة الجهاديين

وعرضت وكالة الأنباء الرسمية (سانا) صورا لطائرات تحلق فوق المدينة وطائرات هليكوبتر تطلق صواريخ وجنود ومركبات مدرعة تقترب من المدينة. وقالت إن الجيش السوري يقوم بتفكيك قنابل وألغام زرعت في محيط المدينة.

وقال المرصد الذي يتابع تطورات الحرب عبر شبكة مصادر على الأرض في سوريا إن المدنيين بدأوا بالفرار بعد أن طلب منهم مقاتلو التنظيم عبر مكبرات الصوت مغادرة وسط المدينة مع اقتراب القتال.

وشن الجيش السوري في وقت سابق هذا الشهر هجوما منسقا لاستعادة تدمر التي سيطر عليها تنظيم “الدولة الإسلامية” في مايو/ أيار العام 2015 لفتح طريق إلى محافظة دير الزور في شرق البلاد التي يسيطر التنظيم على أجزاء كبيرة منها.

المصدر:france24