الكتائب المقاتلة تسيطر على حاجز المداجن بريف حماه الشمالي

محافظة حماه – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: لقي رجلان مصرعهما أحدهما من مدينة محردة التي  يقطنها مواطنون من اتباع  الديانة  المسيحية ، والآخر من قرية البيه، جراء انفجار عبوة ناسفة بسيارتهم في قرية الخربة يوم أمس، بينما دارت اشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات النظامية في محيط حاجز المداجن بالريف الشمالي، ومعلومات عن سيطرة مقاتلي الكتائب المقاتلة على الحاجز، كذلك تعرضت مناطق في بلدتي صوران و كفرزيتا لقصف من القوات النظامية، ليل أمس، دون إصابات، كما شهدت بلدة الزلاقيات بعد منتصف الليل، إطلاق رصاص من الرشاشات الثقيلة من قبل القوات النظامية، كما تعرضت منطقة الكفر فيي غرب بلدة طيبة الإمام لقصف من القوات النظامية، بالتزامن مع اشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات النظامية في المنطقة، كما تعرضت مناطق في بلدة التريمسة لقصف من القوات النظامية، بعد منتصف الليل، دون معلومات عن خسائر بشرية.