المؤبد لسوري في أميركا دين بالارهاب

37

عاقبت محكمة أميركية بالسجن المؤبد في حق سوري بعدما دانته بتهم تتعلق بـ «الإرهاب».

وقال مسؤولون أميركيون إن محكمة اتحادية في ولاية أريزونا دانت سورياً بعد اتهامه في العام 2011 بتصميم وتجميع قطع إلكترونية لصنع عبوات ناسفة يتم التحكم فيها من بعد بهدف شن هجمات على القوات الأميركية في العراق.

وقالت وزارة العدل الأميركية إن حكما صدر على السوري المعروف باسم أحمد إبراهيم الأحمد (41 عاما) بالسجن مدى الحياة إضافة إلى السجن 30 سنة بعد أن دانته هيئة محلفين في 16 آذار(مارس) بست تهم مرتبطة بالإرهاب.

وقال المسؤولون إن الأحمد اعتقل في تركيا العام 2011 بموجب مذكرة اعتقال من الشرطة الدولية الـ(إنتربول) وظل محتجزا هناك حتى تسليمه للولايات المتحدة في آب (أغسطس) العام 2014.

وكان الاتهام الأول الموجه للأحمد هو تصميم وتجميع أجزاء تدخل في صنع أجهزة تفجير لا سلكية ولوحات دوائر إلكترونية تستخدم في العبوات الناسفة التي تزرع على جوانب الطرق لاستهداف القوات الأميركية في العراق.

ووفق هذا الاتهام فإن الأحمد صنع أنظمة لا سلكية في منزل في بغداد بمكونات حصل عليها بين عامي 2005 و2010 من شركة لم يُحدد اسمها تقع في أريزونا.

المصدر: الحياة