المئات من شبان تدمر والقريتين ينضمون لصفوف تنظيم “الدولة الإسلامية”

محافظة حمص – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن مئات الشبان من مدينتي تدمر والقريتين بايعوا تنظيم “الدولة الإسلامية” خلال الأسابيع والأشهر الفائتة، وذلك عقب تمكن التنظيم من بسط سيطرته على مدينة تدمر في الـ 20 من شهر أيار/مايو من العام الحالي، وعلى مدينة القريتين في الـ 6 من شهر آب/أغسطس الجاري، كذلك سمع دوي انفجارين في حي الوعر بمدينة حمص، تبين أنهما ناجمين عن سقوط اسطوانتين متفجرتين أطلقتهما قوات النظام على أماكن في الحي بالتزامن مع قصف من قبل قوات النظام على مناطق في الوعر، كما قتل عنصر من قوات النظام في اشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” في محيط بلدة القريتين بريف حمص الجنوبي الشرقي، بينما استهدفت الفصائل الإسلامية بعدة قذائف صاروخية تمركزات لقوات النظام بريف حمص الشمالي، وسط اشتباكات في محيط منطقتي الهلالية وجبورين بالريف الشمالي لحمص، بين الفصائل الإسلامية والمقاتلة وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من طرف، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف آخر، دون أنباء عن خسائر بشرية، فيما استهدف تنظيم “الدولة الإسلامية” بعدة قذائف تمركزات لقوات النظام في أطراف منطقة الدوة غرب مدينة تدمر بالريف الشرقي لحمص، دون أنباء عن الخسائر البشرية إلى الآن.