المجتمع الدولي هو من يتحمل مسؤولية نزع الألـ ـغـ ـام لأنه لا يوجد دولة في سوريا

مدير المرصد السوري: المجتمع الدولي هو من يتحمل مسؤولية نزع الألغام لأنه لا يوجد دولة في سوريا ولأن النظام بات مشغولاً في الكبتاجون وغيرها، يجب على الدول بدل أن تمول الحرب في سوريا يجب أن تمول عملية نزع الألغام ونزع آلة الحرب من سوريا، عدد كبير من الخسائر البشرية غالبيتهم من الأطفال 106 أطفال استشهدوا بمخلفات الحرب في مناطق مختلفة غالبيتهم  في مناطق النظام، 33 مدني استشهدوا في مناطق “الإدارة الذاتية”، هناك ضحايا والمدني هو الضحية الأول نتيجة هذا الاقتتال خلال 11 سنة، لا تزال مخلفات حرب كبيرة 190 طفل أصيبوا  وقطعت أطرافهم، بالنسبة لعملية نزع الألغام يجب أن تعمل عليها الدول الأربعة التي تشارك في الحرب إيران وأمريكا وتركيا وروسيا، للاسف لا يوجد برامج توعية للأطفال بسبب شدة الفقر ولأن الطفل يبحث عن مصدر رزقه في القمامة فإذا بجسم من مخلفات الحرب ينفجر به..  هناك مساعدات تقدم لبعض الفرق في مناطق “الإدارة الذاتية” كالدفاع المدني ومناطق السيطرة التركية ومناطق سيطرة “تحرير الشام” ولكن الألغام منتشره بشكل كبير جدا لأن الحرب مستمرة وهذه الفِرَق ليس لديها الإمكانيات الكبيرة للعمل لأن القصف مستمر ولن يكون هناك حل إلا حين تتوقف آلة الحرب ويعم السلام داخل سوريا.