المخابرات الجوية تعتقل مدني وعنصر في الفرقة الرابعة على اتستراد دمشق-درعا

محافظة درعا: اعتقلت المخابرات الجوية التابعة لأجهزة النظام الأمنية، مساء اليوم، شابين أثنين أثناء مرورهمـا على حاجز “منكت الحطب” على الاتستراد الدولي دمشق – درعا، أحدهما مدني والآخر ينتمي إلى الفرقة الرابعة من أبناء بلدة الحيط بريف درعا الغربي، حيث كانا في طريقهما إلى العاصمة السورية دمشق، بينما لم ترد معلومات إلى الآن عن أسباب الاعتقال.

و كان حاجز أمني مشترك بين الأمن العسكري والفيلق الخامس الموالي لروسيا، اعتقل 4 شبان يوم أمس الاحد، على حاجز “جلين” بالقرب من دوار المساكن في بلدة “حيط” بريف درعا الغربي.

ووفقاً للمصادر، فقد تم اعتقال الشبان الأربعة، أثناء عودته من عملهم في مدينة طفس مرورًا ببلدة حيط، وعند وصولهم للحاجز المشترك، طالبهم عناصر الحاجز بدفع إتاوة، وأطلقوا الرصاص لإرهاب الشبان الأربعة وحثهم على دفع مبلغ مالي، في حين ضرب أحد الشبان العنصر الذي أطلق النار، ما أدى إلى اعتقال الشبان الأربعة وتحويلهم إلى مدينة نوى، دون معرفة مصيرهم حتى اللحظة.

و بتاريخ 1 تشرين الأول أقدم عناصر حاجز “جلين”، على اعتقال شاب و الاعتداء عليه بالضرب المبرح والتعذيب الشديد، قبل أن يطلقو سراحه بعد ساعات في اليوم ذاته، دون معرفة دوافع الاعتقال والاعتداء على الشاب.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد