المرصد: التحالف يدمر جسرين استراتيجيين لـ«داعش» قرب الحدود العراقية ومعاقل لـ«النصرة» شمال سوريا

نفذ الائتلاف الدولي بقيادة اميركية اليوم (الجمعة) غارات جوية على جسرين استراتيجيين في محافظة دير الزور في شرق سوريا يقعان على طريقين رئيسيين يستخدمهما تنظيم”داعش” بين سوريا والعراق، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان.

إذ قال مدير المرصد رامي عبد الرحمن “تهدم جزء كبير من جسرين رئيسيين في ريف دير الزور جراء استهدافهما بغارات من طائرات حربية تابعة للائتلاف بضربات عدة بعد منتصف ليل أمس”، مشيرا الى ان “اهميتهما تكمن في ان التنظيم المتطرف يستخدمهما في تحركاته بين سوريا والعراق”.

وعلى صعيد متصل، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن طائرات حربية يعتقد أنها تابعة للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة قصفت مواقع لجبهة النصرة في شمال سوريا اليوم، بعد هجوم شنته الجبهة على مقاتلين مدعومين من الغرب في المنطقة. وذكر المرصد ومقره بريطانيا أن الغارات الجوية قصفت مواقع للجبهة قرب بلدة أعزاز شمال حلب.

وشنت الجبهة هجومًا في المنطقة الليلة الماضية استهدف مقاتلين بينهم جماعة قالت مصادر في المعارضة إنها تلقت تدريبات ضمن برنامج تقوده الولايات المتحدة لبناء قوة لمحاربة تنظيم داعش.

وتقول مصادر في المعارضة السورية إن أفراد الفرقة 30 تلقوا تدريبات ضمن برنامج تقوده الولايات المتحدة للتدريب والتزويد بالعتاد، وبدأ في مايو (أيار).

وسبق أن سحقت جبهة النصرة التي تصنفها واشنطن على أنها تنظيم إرهابي مقاتلين تدعمهم الولايات المتحدة في سوريا. ففي العام الماضي ألحقت الهزيمة بجبهة ثوار سوريا بقيادة جمال معروف الذي كان يعد أحد أقوى قادة مقاتلي المعارضة إلى أن هزم.

 

المصدر: الشرق الأوسط