المرصد السوري: الاشتباكات بين النظام والفصائل مستمرة في معرة النعمان والنازحون يندفعون نحو عفرين لاحداث تغيير ديموغرافي

15

قال مدير المرصد السوري لحقوق الانسان “رامي عبد الرحمن” اليوم الخميس , أن الاشتباكات لا تزال مستمرة بين قوات النظام والفصائل المقاتلة والجهادية في معرة النعمان في محاولة من قوات النظام للتقدم.

وقال عبدالرحمن, ان الطائرات لا تزال متوقفة نتيجة الأحوال الجوية ما دفع المدنيين فرصة للهروب من مناطق الاشتباكات.

واشار إلى ان عمليات النزوح لا تزال مستمرة من معرة النعمان وريفها وجبل الزاوية ومناطق أخرى.

ونوه الى ان هناك مخاوف من استئناف القصف الجوي بعد تحسن الأحوال الجوية التي تحمي المدنيين حتى الآن من نيران الطائرات الروسية.

واضاف الى ان الطائرات الروسية نفذت مجازر في غارة استهدفت نازحين بالقرب من طريق حلب-دمشق الدولي الذي تريد روسيا السيطرة عليه.

وحتى أمس كان هناك أكثر من 110 آلاف نازح من معرة النعمان وسراقب وريف سراقب خلال الأيام التسع الماضية كان هناك أكثر من 50 ألف نازح اتجهوا إلى مناطق تعتبر أكثر أمنا على الحدود مع لواء إسكندرون وبعضهم وصل إلى مناطق الاحتلال التركي في عفرين.

قال مدير المرصد ان البعض يقول إن هناك تنسيقا بين روسيا وتركيا لاستمرار إغلاق الحدود ودفع المدنيين نحو “عفرين” لإحداث عمليات التغيير الديمغرافي التي يسعى لها “أردوغان”.

الجدير بالذكر ان قوات النظام مدعومة بالطيران الحربي الروسي قامت بحملة ضد عناصر التنظيمات المتطرفة والمدعومة من تركيا في ادلب منذ 13ديسمبر الجاري، وسيطر خلالها على 37مدينة وقرية بريف ادلب اخرها كانت بلدة تفتناز.

المصدر:خبر24