المرصد السوري: “الحربي” يواصل قصف دوما..دمشق تنفي استهداف مناطق سكنية

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن سلاح الجو السوري قصف منطقة بشمال شرق دمشق الاثنين مواصلا الهجوم على منطقة تسيطر عليها المعارضة.

كما أفاد المرصد ووسائل إعلام حكومية في الوقت نفسه بمقتل ثلاثة أشخاص على الأقل في هجوم صاروخي شنته المعارضة على مدينة اللاذقية الساحلية التي تسيطر عليها القوات الحكومية في ثاني هجوم من نوعه هناك خلال أربعة أيام.

وفي بيان اعتبر الائتلاف ومقره تركيا “موقف مجلس الأمن والمجتمع الدولي الباهت عاملا مساعدا في تصعيد القصف.”

وذكر مصدر عسكري سوري أن القوات الجوية شنت هجمات في دوما ومنطقة حرستا القريبة مستهدفة مقار جماعة جيش الإسلام في أعقاب هجمات على دمشق في الآونة الأخيرة.

وقال مسؤول كبير في الامم المتحدة في بيان صدر من دمشق إن الهجمات على المدنيين “غير مشروعة وغير مقبولة وينبغي أن تتوقف.”

وقال ستيفان أوبراين وكيل الامين العام للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة في حالات الطواريء “هالتني تحديدا التقارير عن ضربات أمس الجوية ا في قلب دوما وهي جزء محاصر من دمشق.”

وهاجم جيش الإسلام مواقع حكومية بحرستا يوم السبت.

وقال المصدر العسكري السوري إن ضربات  الأحد كانت ردا على هجمات المعارضة في دمشق. وقال “إذا كان هناك أي تصعيد باتجاه دمشق فسيكون الرد قويا وحاسما.”

ونفى المصدر استهداف المدنيين قائلا إن الجماعات المسلحة سعت للتمركز في أحياء سكنية..

وقال المتحدث إسلام علوش إن قواته ليس لها أي وجود في المناطق السكنية.

المصدر:  دي برس