المرصد السوري: الدوريات الأمريكية ما تزال موجودة في منبج شمال سوريا

22

دمشق 29 ديسمبر 2018 (شينخوا) أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم (السبت) أن الدوريات الامريكية ما تزال موجودة في مدينة منبج شمال سوريا، حيث ينتشر الجيش السوري على خط المواجهة بين قوات مجلس منبج العسكري ومسلحين مدعومين من تركيا.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان ومقره لندن إن ” المسلحين المدعومين من تركيا ما زالوا مستعدين لشن حملة ضد الميليشيا التي يقودها الأكراد في منبج، لكنهم ينتظرون نتائج محادثات السبت بين روسيا وتركيا في موسكو “.

وزعم أن القوات السورية لم تدخل بعد داخل مدينة منبج، التي يقودها مجلس منبج العسكري المدعوم من الأكراد.

قبل يوم واحد، قال الجيش السوري في بيان له، إنه دخل منبج ورفع العلم السوري فيه بناء على طلب من السكان هناك.

وجاء بيان الجيش بعد ساعة من حث وحدات حماية الشعب الكردية الجيش السوري لدخول منبج والمطالبة وحماية الأراضي السورية ضد الحملة العسكرية التركية تعتزم تركيا شنها على شرق الفرات.

في وقت سابق من هذا العام، خسرت الميليشيا الكردية منطقة عفرين الشمالية لصالح القوات التركية بعد أن رفضت دخول قوات الحكومة السورية لتولي السيطرة على عفرين.

يبدو أن الميليشيا الكردية قد تعلمت من ذلك الدرس، وهو ما يفسر قرارهم بتسليم منبج للجيش السوري هذه المرة.

ويعتقد أن منبج هي المنطقة الأولى التي تخطط القوات التركية لاقتحامها في سعيها لطرد الميليشيات الكردية من تلك المنطقة ومنطقة شرق الفرات.

في وقت سابق من هذا العام، اتفقت الولايات المتحدة مع تركيا على القيام بدوريات مشتركة بين منبج وريفها، والتي تسيطر عليها الجماعات المدعومة من تركيا.

وحثت أنقرة، الولايات المتحدة على دفع وحدات حماية الشعب للانسحاب من منبج وبعد ذلك قالت وحدات حماية الشعب الكردية إنها انسحبت من أجزاء منها، وهو ادعاء لم يلق صدى لدى تركيا.

وترى تركيا أن وحدات حماية الشعب وحلفاؤها من قوات سوريا الديمقراطية وغيرها من الجماعات التي يقودها الأكراد هم إرهابيون وانفصاليون بسبب ارتباطهم بحزب العمال الكردستاني المحظور في تركيا.

المصدر: شبكة الصين