المرصد السوري : القوات الكردية تؤكد استعادة السيطرة على سجن الصناعة في الحسكة واستسلام عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية”

أكدت قوات سوريا الديمقراطية الأربعاء استعادتها السيطرة بشكل كامل على سجن الصناعة بالحسكة منهية بذلك هجوما شنه تنظيم “الدولة الإسلامية” واستسلام جميع عناصره. لكن المرصد السوري لحقوق الإنسان لفت إلى أن القوات الكردية لم تنه بعد تمشيط كل أجزاء سجن غويران، منبها إلى أن عناصر من التنظيم قد يكونون لا يزالون مختبئين فيه.

من جهة أخرى، أوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان أن قوات سوريا الديمقراطية باتت على الأرجح تسيطر على السجن الواقع في مدينة الحسكة بشمال شرق سوريا وتشرف عليه الإدارة الذاتية الكردية. لكن المرصد لفت إلى أن القوات الكردية لم تنه بعد تمشيط كل أجزاء السجن، منبها إلى أن عناصر من التنظيم قد يكونون لا يزالون مختبئين فيها.

وكان أكثر من 100 مقاتل من التنظيم قد شنوا هجوما على سجن غويران في 20 كانون الثاني/يناير الجاري في هجوم منسّق بدأ بتفجير شاحنتين مفخختين، وتمكن فيه المهاجمون من تحرير عدد من رفاقهم المساجين وصادروا أسلحة واحتلوا بعض أقسام السجن.

وينظر إلى هذا الهجوم على أنه “الأكبر والأعنف” منذ إعلان القضاء على التنظيم في سوريا قبل ثلاث سنوات. وأوقعت الاشتباكات داخل السجن وفي محيطه 181 قتيلا، وفق آخر حصيلة للمرصد، 124 منهم من عناصر التنظيم و50 من القوات الكردية، إضافة الى سبعة مدنيين، بحسب المرصد.

وأشار المرصد إلى أن الهجوم أدى إلى فرار عدد لم يتسن تحديده بوضوح بعد من عناصر التنظيم الذين كانوا معتقلين.

 

 

 

 

المصدر: فرانس24

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد