المرصد السوري : المقدسي يغتال البانياسي ويُعتَقل

41

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان من مصادر متقاطعة أن أبو أسامة البانياسي الذي اغتيل أمس في القلمون بريف دمشق، هو “أمير قطاع القلمون” في تنظيم “الدولة الإسلامية”، واغتيل إثر كمين نصبه له أبو الوليد المقدسي وهو “أمير جماعة” في تنظيم “الدولة الإسلامية” على خلفية “تكفير” الأخير لمجموعات مقاتلة في القلمون، حيث قام التنظيم بعد عملية الاغتيال، باعتقال المقدسي وتقديمه لـ “المحكمة”.

وأبو أسامة البانياسي ينحدر من قرية البيضا بريف بانياس في محافظة طرطوس، التي شهدت أول حالة تعذيب جماعي في شهر نيسان / أبريل من العام 2011، كما شهدت قرية البيضا أول مجزرة على أساس طائفي نفذتها قوات النظام والمسلحين الموالين لها والتي راح ضحيتها المئات بين شهيد ومفقود.

 

المصدر : الوسط البحرينية