المرصد السوري: النظام بدأ يرضخ لشروط المعارضة

علق مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمنعلى مبادلة النظام السوري سبعة عناصر من “جبهة النصرة” بعدد من عناصر النظام وجثث قتلى له كانوا قضوا في معارك دارت بين الطرفين داخل أحياء العاصمة دمشق، مشيراً الى انها اتت بعد “النقمة العارمة التي بدأ يواجهها النظام من ضباطه وجمهوره خصوصًا داخل الطائفة العلوية”.
وفي حديث صحفي، لفت الى ان “النظام وصل إلى مرحلة اعترف فيها بالأمر الواقع، وبدأ يرضخ لشروط المعارضة بعدما كان يعتبرها جماعات إرهابية”. واعتبر انه “لم تعد لدى النظام القدرة المطلقة التي كان يتمتع بها إبان حكمه وفي الأشهر الأولى للثورة في سوريا”.

 

المصدر: النشرة