استهدف انتحاري يقود سيارة مفخخة السبت، دورية للتحالف الدولي بقيادة أميركية والقوات الكردية في مدينة منبج في شمال سوريا، ما تسبب بإصابة مقاتلين كرديين بجروح، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

وأعلن مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس، أن “انتحارياً يقود سيارة مفخخة استهدف دورية مؤلفة من عربة مصفحة تابعة للتحالف وشاحنة صغيرة تقل مقاتلين أكراد، لدى مرورها على أطراف مدينة منبج”.

وتبنّى تنظيم داعش عبر وكالته الدعائية “أعماق”، على تطبيق تلغرام، تنفيذ الهجوم.