“المرصد السوري”: “جيش الإسلام” يقتحم سجن عدرا

ذكر “المرصد السوري لحقوق الإنسان”، أن مقاتلي “جيش الاسلام”، الفصيل المسلح الأكبر في ريف دمشق، “اقتحموا اليوم الجمعة سجن عدرا الاكبر في سوريا والواقع قرب دمشق، وذلك وسط معارك عنيفة مستمرة” مع قوات الجيش السوري.
وقال مدير “المرصد” رامي عبد الرحمن: “اقتحم جيش الاسلام سجن عدرا واستولى على مبنيين في قسم النساء”، مشيرا الى ان المسلحين “بدأوا هجومهم الاربعاء على سجن دمشق المركزي المعروف بسجن عدرا في الغوطة الشرقية في ضواحي العاصمة”.
وبحسب “المرصد”، تقدم “جيش الاسلام” باتجاه سجن عدرا ليسيطر على تلال محيطة به قبل ان يتمكن من الاستيلاء على المبنيين.
واشار “المرصد” الى انه “ليس واضحا حتى الآن إن حافظ المسلحون على مواقعهم في المبنيين او انسحبوا نتيجة القصف المكثف” من القوات السورية.
وقال عبد الرحمن ان القوى الامنية السورية “انسحبت من قسم النساء في السجن واخلت المعتقلات منه بعد اعلان جيش الاسلام عن الهجوم قبل ايام عدة”.
واكد المرصد “سيطرة الفصائل الاسلامية على منطقة تل كردي القريبة من مدينة دوما في الغوطة الشرقية والمحاذية” للسجن.
(أ ف ب)

 

المصدر: السفير