المرصد السوري: طائرات تستهدف ميليشيات إيران بالبوكمال.. ومقتل 18

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، الاثنين، إن طائرات مجهولة قتلت 18 عنصراً من الميليشيات الإيرانية والقوات الموالية لها في منطقة البوكمال بعد منتصف ليل الأحد.
وكانت مصادر «العربية» و»الحدث» أفادت بسماع دوي 3 انفجارات في منطقة البوكمال السورية المحاذية لقضاء القائم العراقي.
وأوضحت المصادر أن هذه الانفجارات استهدفت مقار للميليشيات التابعة للحشد الشعبي، ومن بينها مقار ميليشيات حركة الإبدال وحيدريون وحزب الله العراقي داخل الأراضي السورية، وأسفرت عن وقوع قتلى وجرحى في صفوف الميليشيات.
وقال المرصد السوري إن الانفجارات وقعت جراء قصف طائرات مجهولة الهوية حتى الآن.
ووفق مصادر متعددة، تنشر إيران في البوكمال ميليشيات «حزب الله» اللبناني، و»حزب الله» العراقي، و»النجباء»، و»فاطميون»، و»زينبيون» يقودها جميعا الحرس الثوري الإيراني.
وعززت الميليشيات الإيرانية خلال الأشهر المنصرمة من وجودها على الحدود العراقية السورية، وبشكل خاص في مدينة البوكمال.
قاعدة عسكرية إيرانية سرية ب‍سوريا
وقامت إيران ببناء قاعدة عسكرية جديدة في سوريا، وتخطط لإيواء آلاف الجنود بها، وفقًا لما نقلته شبكة ««فوكس نيوز» حصريا عن مصادر مخابراتية غربية متعددة.
وتمت الموافقة على المشروع الإيراني السري، الذي يطلق عليه اسم «مجمع الإمام علي»، من جانب القيادات العليا في طهران، فيما يقوم باستكمال إنشاءاته قوات فيلق القدس التابعة للحرس الثوري الإيراني.
وقامت شبكة «فوكس نيوز» بالتثبت من صحة ودقة المعلومات التي حصلت عليها حصرياً، باستخدام شركة أقمار صناعية مدنية، وحصلت على لقطات عبر القمر الصناعي توضح وجود قاعدة قيد الإنشاء على الحدود السورية العراقية.
وفي شهر مايو، ذكرت شبكة «فوكس نيوز» أن إيران تقوم ببناء معبر حدودي غير بعيد عن المجمع الجديد في سوريا، بعدما تعرض المعبر الحدودي البوكمال القائم بين العراق وسوريا، في هذه المنطقة، لأضرار جسيمة في وقت سابق من هذا العام.
ويأتي النشاط الإيراني في سوريا بعد شن إيران أو ميليشيات بالوكالة تابعة لها، هجمات متعددة هذا الصيف ضد البنية التحتية المرتبطة بالغرب. وبعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني العام الماضي، قامت طهران بعمل استفزازي في محاولة للضغط من أجل رفع العقوبات الأميركية المفروضة ضدها حديثا.

المصدر: الايام