المرصد السوري: قصف جوي عنيف على إدلب ومقتل العشرات

ردت قوات الأسد على خسارتها الفادحة وسقوطها في إدلب، بقصف جوي عنيف خلف أكثر من 25 قتيلًا.
وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل 25 شخصًا على الأقل جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في بلدة دركوش في ريف إدلب، إضافة إلى عشرات الجرحى، وأشار إلى أن عدد القتلى مرشح للارتفاع بسبب وجود جرحى في حالات خطرة.
وبين المرصد أن الطيران الحربي نفذ 20 غارة على مناطق في مدينة جسر الشغور ومحيطها، لافتًا إلى مقتل مدنيين، وأكثر من 20 معارضًا مسلحًا في الهجوم.
ولا تزال المعارك مستمرة بين قوات النظام ومقاتلي المعارضة جنوب المدينة حيث تمكن مقاتلو المعارضة من أسرأربعين عنصرًا من قوات النظام والدفاع الوطني، وتأتي سيطرة المعارضة على جسر الشغور إثر انسحاب قوات النظام 28 مارس الماضي من مدينة إدلب، وبات في موقف ضعيف جدًا، وأعلن المرصد عن وجود 60 جثة على الأقل لعناصر من قوات النظام في شوارع المدينة، ولفت إلى إعدام قوات النظام نحو 23 معتقلًا قبل انسحابها.
المصدر: البوابة