قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن قوات مجلس منبج العسكري، المنضوية في صفوف قوات سوريا الديمقراطية، أحبطت تسلل مجموعات من الجيش الوطني الموالي لتركيا في قرية المحسنلي بريف مدينة منبج الشمالي، شرقي حلب. وقال المرصد، في بيان صحافي اليوم الخميس، إن اشتباكات عنيفة اندلعت بين الطرفين، لترد قوات مجلس منبج العسكري باستهداف قاعدة عسكرية للقوات التركية في قرية حلونجي شمال منبج، وسط قصف متبادل بين الطرفين بالقذائف الصاروخية، دون معلومات عن حجم الخسائر.

ووفق المرصد، يأتي ذلك بعد تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن “تطهير” تل رفعت ومنبج، بريفي حلب الشمالي، والشمالي الشرقي.

وكشف المرصد قصف تركي قرى في ريف الحسكة، ما أدى لنزوح عدد من المدنيين من المنطقة.