المرصد السوري لحقوق الإنسان: اسرائيل استهدفت محيط مطار دمشق والريف الجنوبي

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن الضربات الإسرائيلية بعد منتصف ليل الأربعاء-الخميس في سوريا، استهدفت نقاطاً قرب مطار دمشق الدولي والريف الجنوبي.

وبحسب المرصد استهدفت صواريخ إسرائيلية مواقع عسكرية في منطقة مطار دمشق الدولي بريف دمشق الجنوبي العربي، حيث سقطت 4 صواريخ على الأقل في المنطقة، وسمع صوت انفجارات عنيفة في منطقة السيدة زينب ومنطقة المطار.

ولم يتضح ما إذا كانت المواقع تعود للجيش السوري أو ينشط فيها مقاتلون موالون لإيران أو حزب الله اللبناني، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

وكانت قد استهدفت غارات إسرائيلية بعد منتصف ليل الأربعاء-الخميس، نقاطاً في محيط دمشق، في ثالث ضربات من هذا النوع منذ يوم الجمعة، والثامنة والعشرين منذ بداية العام.

وأعلنت وزارة الدفاع في حكومة النظام في بيان نقلاً عن مصدر عسكري، أن الهجوم استهدف “بعض النقاط في محيط مدينة دمشق”. وأضافت “تصدت وسائط دفاعنا الجوي” للصواريخ “وأسقطت بعضها، واقتصرت الخسائر على الماديات”، من دون أن توضح ماهية المواقع المستهدفة.

وتشن تل أبيب، منذ سنوات ضربات ضد ما تصفه بأهداف إيرانية ومدعومة من إيران في سوريا، إذ تنشر طهران قوات لدعم رئيس النظام السوري بشار الأسد منذ بدء الحرب السورية في 2011.

وعادة ما تشن تل أبيب ضرباتها الجوية تحت جنح الظلام، في حين لا يعلق الجيش الإسرائيلي على تلك الضربات.

 

 

 

المصدر:   ليفانت نيوز