المرصد السوري لحقوق الإنسان: اغتيال شخصية بارزة تعمل مع “حزب الله” في سوريا

أفاد “المرصد السوري لحقوق الإنسان”، اليوم السبت، عن اغتيال “شخصية بارزة” عملت لصالح “حزب الله” اللبناني في سوريا، مشيراً إلى استنفار أمني كبير عند الحدود.

وقال المرصد، في بيان، إنّه “عُثر على المدعو ر.أ الذي يعمل لصالح حزب الله مقتولا داخل منزله في بلدة رنكوس الحدودية مع لبنان بالقلمون الغربي في ريف دمشق”.

وأضاف أنّ “القتيل يعد من أبرز الأشخاص الذين يعملون لصالح حزب الله اللبناني في القلمون الغربي”، مشيراً إلى أنّ بلدة رنكوس تشهد “تشديدا أمنيا” عبر نصب حواجز تفتيش تابعة للقوات السورية وأخرى تابعة لميليشيات مسلحة موالية لـ”حزب الله” في المنطقة، عقب حادثة الاغتيال.

وقال المرصد إنّه أحد المسؤولين عن “مجزرة رنكوس التي راح ضحيتها تسعة أشخاص في كانون الثاني (يناير) العام الماضي”.

ووفقا للمرصد، فإن الشخص المقتول كان على رأس القوات السورية التي “ارتكبت مجزرة بحق تسعة شبان من أبناء رنكوس”.

ووقعت “المجزرة” المذكورة عندما أقدمت قوة تابعة للجيش السوري على اقتحام بلدة رنكوس بعد معلومات تفيد بوجود سكان مسلحين يرفضون الانتقال إلى إدلب بناء على اتفاق مسبق، وفقا للمرصد.

وإثر ذلك دارت اشتباكات بين الطرفين استمرت ساعات عدة، تسببت بمقتل ضابط في الجيش السوري وعناصر آخرين، بالإضافة لمقتل تسعة من المسلحين المحليين.

المصدر: النهار العربي

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد