المرصد السوري لحقوق الإنسان: التحالف الدولي يعتقل قيادي داعشي كبير في سوريا

أعلن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية ضد تنظيم داعش الإرهابي، عن اعتقال قائد كبير في التنظيم أثناء عملية إنزال جوي في سوريا.

وكشف بيان التحالف، أن القيادي الداعشي المعتقل خبير في صناعة المتفجرات والقنابل، قبل أن يصبح أحد كبار قادة التنظيم في سوريا.

ولفت إلى أنه تم التخطيط للعملية بدقة لتقليل مخاطر الأضرار الجانبية، ولا سيما أي ضرر محتمل للمدنيين، حيث أنه لم يتعرض مدنيون لأذى خلال العملية ولا أي ضرر لطائرات التحالف أو أصوله.

وتعهد التحالف الدولي بمواصلة مطاردة فلول داعش أينما كانوا لضمان هزيمتهم الدائمة.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان فإن عملية الإنزال الجوي تمت في ريف حلب الشمالي، وتحديدا قرية الحميرة.

وقال يوسف حمود المتحدث باسم الجيش الوطني السوري “حتى الآن ما زال الوضع غامض”.

كما أضاف أن العملية، التي انتهت، تمت قرب قرية الحميرة على بعد بضعة كيلومترات من الحدود التركية، مشيرا إلى أن طائرات هليكوبتر أميركية الصنع من طراز تشينوك وبلاك هوك شاركت فيها.

وأشار إلى إن هذه أول عملية إنزال أميركية بطائرة هليكوبتر في مناطق خاضعة لسيطرة قوات الجيش الوطني السوري المدعوم من تركيا.

وتبعد قرية الحميرة عن الحدود التركية نحو 4 كيلومترات، حيث هبطت مروحيتان قرب الموقع المستهدف.

ووفقا للمرصد السوري فقد دارت اشتباكات بالأسلحة المتوسطة بين مجهولين ضمن منازل بالقرية، أثناء مطاردتهم من قبل عناصر “التحالف الدولي”.

وأقلعت طائرات مروحية تابعة للتحالف من قاعدة لافارج في ريف عين العرب (كوباني)، بعد أن هبطت مساء الأربعاء، واتجهت نحو مناطق نفوذ الفصائل الموالية لتركيا، في ظرف يحاكي عملية مقتل البغدادي وخليفته “القرشي” في إدلب.

وحلقت نحو 9 طائرات تابعة للتحالف الدولي على علو منخفض فوق خط الساجور في ريف حلب الشمالي الشرقي،.

وسمع أصوات إطلاق نار في تلك المناطق، فيما وردت معلومات عن تنفيذ عملية إنزال جوي في منطقة الحيمر بريف حلب.

 

 

 

المصدر: متن نيوز

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد