المرصد السوري لحقوق الإنسان: الشمال السوري.. الفصائل المسلحة تفرض إتاوات على الأهالي في المناطق المحتلة

الفصائل التابعة للقوات التركية في الشمال السوري، ومع مواصلتها الارتهان للاحتلال والائتمار بأمره، لا تنفك تمارس أبشع الانتهاكات بحق المدنيين في المنطقة، من قتل واختطاف وتعذيب وفرض إتاوات مالية.

المرصد السوري لحقوق الإنسان، أفاد نقلاً عن مصادر محلية، أن عناصر من فصيل “السلطان مراد” يجبرون سائقي الدراجات النارية في مدينة الباب على دفع مبالغ مالية للفصيل بحجة عدم امتلاك أوراق ثبوتية.

المرصد الحقوقي، أكد أن حواجز الفصائل التابعة للقوات التركية تفرض إتاوات مالية كبيرة على المدنيين في مدينة تادف بريف حلب الشمالي الشرقي، مقابل السماح لهم بالوصول إلى أراضيهم الزراعية، إلى جانب تفتيش دقيق لهواتفهم الخليوية ومصادرة بعضها.

وبحسب المرصد، فإن حاجز يتبع لفصيل أحرار الشرقية في مدينة إعزاز شمال غربي البلاد، يفرض إتاوات مالية على المدنيين المارين من الحاجز، بعد إخضاعهم لعمليات تفتيش دقيقة.

هي انتهاكات كانت ولاتزال الفصائل  ومن خلفها القوات التركية ينفذونها بحق المدنيين في الشمال السوري، الذين أصبحوا ضحية سياسات تغيير ديمغرافي تسعى تركيا لتنفيذها في المنطقة، خدمةً لمشروعها الكبير الذي تهدف لتحقيقه والقائم على قضم المزيد من أراضي الدول الأخرى.

 

 

 

المصدر: اليوم