المرصد السوري لحقوق الإنسان: العثور على جثة عراقية مفصولة الرأس في مخيم الهول جريمة خلال أيار

 

عثرت قوى القوى الأمنية التابعة للإدارة الذاتية، على جثة امرأة مقطوعة الرأس، اليوم الاثنين، في مخيم الهول، شرقي مدينة الحسكة، شمال شرقي سوريا.

ووفق مصادر الاتحاد ميديا أن “قوات الإسايش عثرت على جثة لإمرأة عراقية الجنسية مقطوعة الرأس مرمية بين القطاعين الثاني والثالث من المخيم”.

ويتوزع اللاجئون العراقيون الذين يُقدرون بأكثر من ثلاثين ألفا على أربع قطاعات في المخيم هم (القطاع 1 و 2 و 3 و 8).

وارتفع بذلك عدد ضحايا الجرائم التي يشهدها المخيم منذ بداية عام 2022 الجاري إلى 18 شخصاً قُتِلوا في ظروف غامضة، نصفهم لاجئون عراقيون ونصفهم سوريون. وفق احصائيات من المخيم.

وتعمد خلايا تنظيم داعش في المخيم الى استهداف القوات الأمنية وموظفي الادارة وموظفي المنظمات الانسانية وباقي قاطني المخيم الذين يتركون الفكر المتطرف أو يتعاونون مع الجهات التي تُدير المخيم الذي يحوي زوجات مقاتلي تنظيم “داعش”، وأطفالهم.

مطالب الادارة

وطالب الإدارة الذاتية وقوات سوريا الديمقراطية، في أكثرمن مناسبة، المجتمع الدولي بإعادة الجهاديات إلى بلدانهن مع أطفالهن، حيث أعادت عدّة دولٍ آسيوية وأوروبية وعربية العشرات من مواطنيها، لا سيما العراق، مقابل رفض دولٍ أخرى لإعادتهن بينها عواصم أوروبية.

ويقطن مخيم الهول نحو 56 ألف بين سوريين وعراقين وجنسبات أجنبية وعبية مختلفة ينحدرون من أكثر من 50 دولة حول العالم، وجميع زوجات داعش الاجنبيات يعشن في قسمٍ خاص داخل مخيم الهول الذي يخضع لحراسة أمنية مشددة، لكنه رغم ذلك يشهد حوادث أمنية بين الحين والآخر.

وشهد الشهر الجاري 6 جرائم قتل، بينها التي أدت اليوم لمقتل امرأة عراقية، بينهم موظف مدني كان يعمل في القطاع الطبي داخل المخيم، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

ووفق المرصد فإن أسلحة بيضاء وأخرى نارية تستخدم في جرائم القتل التي يشهدها المخيم بشكلٍ شبه اعتيادي.

وفي 27 مايو الجاري، سلّمت “الإدارة الذاتية” لشمال سوريا وشرقها، 13 طفلاً وامرأة كانوا يعيشون في مخيم الهول من الجنسية الألبانية إلى وفد حكومي من بلدهم، بموجب وثيقة وقُعِت بين الطرفين السوري والألباني.

وكانت روسيا قد استعادت في منتصف شهر ابريل الماضي، 10 أطفال من أبناء مقاتلي تنظيم “داعش” من مخيم الهول.

فيما أعاد العراق المئات من العائلات لحد الأن، والذي يعتزم اعادة كامل مواطنيه من المخيم خلال خطة وضعهتها الحكومة العراقية.

المصدر: الإتحاد

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد