المرصد السوري لحقوق الإنسان: المقاتلات الروسية تقصف ريف إدلب بثماني غارات وسط تصعيد صاروخي ومدفعي لقوات النظام

 

استهدفت الطائرات الحربية الروسية، صباح اليوم الثلاثاء، بموجة من الغارات الجوية ريف إدلب الجنوبي، وسط قصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات النظامين السوري والروسي على المنطقة شمال غربي سوريا.

وقال الدفاع المدني السوري، عبر صفحته الرسمية، إن المقاتلات الحربية الروسية قصفت محيط قرى بلشون ومرعيان جنوبي إدلب، رابع أيام عيد الأضحى، بالتزامن مع قصف مدفعي من قبل قوات النظام وروسيا يستهدف محيط قرى مجدليا وبينين والفطيرة.

من جهته، وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان ثماني غارات جوية نفذتها مقاتلتان روسيّتان على محيط قريتي مشون وبلشون في عمق جبل الزاوية باتجاه طريق الـ M4 الدولي، مشيرا إلى أن القصف الروسي يجري وسط تصعيد مستمر تشهده مناطق في جبل الزاوية من خلال استمرار قوات النظام باستهداف محيط بلدة مجدليا وحرش بينين وبينين ومحيط بلدة الفطرية في جبل الزاوية جنوبي إدلب بالقذائف الصاروخية والمدفعية.

القصف الصاروخي والمدفعي نفذته قوات النظام على كامل قرى المحور الشرقي لجبل الزاوية وجبل الأربعين، تزامنا مع تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع الروسية في سماء جبل الزاوية وسهل الغاب وجبل الأكراد، بينما شهد محور الكبانة بجبل الأكراد شمالي اللاذقية قصف متبادل بقذائف الهاون بين فصائل الفتح المبين وقوات النظام.

 

 

 

 

المصدر: القدس العربي