المرصد السوري لحقوق الإنسان: انفجارات تهز أكبر قاعدة للتحالف الدولي في سوريا

 

دوت انفجارات ليل السبت-الأحد في حقل العمر النفطي في ريف دير الزور الشرقي، الذي يعتبر أكبر قاعدة للتحالف الدولي ضد داعش في سوريا.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، أنّ أصوات 5 انفجارات على الأقل سمعت، دون معرفة الأسباب.

من جانبها، أفادت وسائل إعلام سورية بسماع دوي انفجارات في قاعدة التحالف الدولي بحقل العمر النفطي. وقالت إن الانفجارات أعقبتها أصوات اشتباكات وارتفاع ألسنة النيران داخل الحقل مع تحليق طيران التحالف في سماء المنطقة.

ونقل موقع نورث برس عن مصدر محلي قوله: “إنه شوهد إطلاق ثمانية صواريخ على الأقل من القاعدة باتجاه مناطق سيطرة القوات الحكومية غربي الفرات، بعد دقائق من دوي الانفجارات”.

تلى ذلك سماع تحليق مكثف للطيران الحربي في سماء المنطقة وعلى طول الشريط النهري لنهر الفرات.

وفي سياق متصل، أفاد مصدر عسكري من بلدة الجلاء الخاضعة لسيطرة القوات الحكومية بريف دير الزور الشرقي، لنورث برس، أنَّ نقطة عسكرية للحرس الثوري الإيراني بالقرب من بادية البلدة تعرض للاستهداف بغارة جوية، دون معرفة معلومات إضافية عن وقوع خسائر بشرية حتى اللحظة.

والجمعة، تحدث المرصد عن إجراء تدريبات مشتركة بالذخيرة الحية، بين التحالف الدولي وقوات سوريا الديمقراطية “قسد” قرب القاعدة العسكرية في حقل كونيكو للغاز، في ريف دير الزور.

في 19 أكتوبر، دوت انفجارات في ريف الحسكة الشمالي، نتيجة لتدريبات لقوات التحالف الدولي المتمركزة في قاعدة تل بيدر على طريق حلب-الحسكة، حيث استهدفت مواقع بالذخيرة الحية.

 

 

المصدر: ليفانت نيوز