المرصد السوري لحقوق الإنسان: بإشراف الحرس الثوري.. ميليشيا فاطميون تجري تدريبات بدير الزور

تواصل ميليشيا فاطميون الأفغانية تدريباتها العسكرية في إطار مناطق نفوذها شرقي دير الزور في سوريا، وذلك بإدارة ضباط من الحرس الثوري الإيراني.

فقد أجرت الميليشيا تدريبات جديدة لعناصرها على الاشتباك المباشر والاستهداف المدفعي متوسط وقريب المدى بإشراف ضباط بـالحرس الثوري الإيراني وذلك في بادية الميادين غرب الفرات بريف دير الزور الشرقي، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وجاءت العملية بهدف رفع الجاهزية لصد أي استهداف لها من جهة البادية، وفق المرصد.

مناطق نفوذ إيران

يشار إلى أن الضفة الغربية لنهر الفرات في محافظة دير الزور الحدودية مع العراق تعد أبرز مناطق نفوذ إيران والمجموعات الموالية لها في سوريا.

إلى ذلك، تفيد الإحصائيات بوجود نحو 15 ألف مقاتل من المجموعات العراقية والأفغانية والباكستانية الموالية لإيران في دير الزور، وتحديداً المنطقة الممتدة بين مدينتي البوكمال الحدودية ودير الزور مروراً بالميادين.

آلاف الأفغان

وشارك آلاف الأفغان في الحرب بسوريا ضمن ميليشيا “فاطميون”، وهي ميليشيا طائفية أسستها إيران وزودتها بالأسلحة ودربت أعضاءها خدمة لمصالحها، وما زالت تنشط أيضاً في إطار تجنيد شبان من المنطقة في صفوفها.

المصدر: العربية