المرصد السوري لحقوق الإنسان: بالتزامن مع التصعيد الروسي في الشمال السوري.. قصف صاروخي يستهدف قاعدة حميميم

تصدت الدفاعات الجوية الروسية اليوم الاثنين، لهجوم صاروخي استهدف قاعدتها في ريف اللاذقية غرب سوريا.

وسقطت الصواريخ ضمن أراض زراعية بريفي القرداحة وجبلة، ما أدى لأضرار مادية، دون معلومات عن خسائر بشرية، ولم ترد معلومات عن سقوط أي صاروخ داخل القاعدة حتى اللحظة.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الانسان بوقوع انفجارات في منطقة القاعدة الروسية الأكبر في سورية -قاعدة حميميم-، ناجمة عن تصدي الدفاع الجوية الروسية لهجوم صاروخي على القاعدة الواقعة بريف اللاذقية، حيث سقطت صواريخ ضمن أراض زراعية بريفي القرداحة وجبلة، ما أدى لأضرار مادية، دون معلومات عن خسائر بشرية، ولم ترد معلومات عن سقوط أي صاروخ داخل القاعدة.

ويأتي هذا القصف في وقت صعدت فيه روسبا من عملياتها العسكرية في الشمال السوري ضد الفصائل الموالية لتركيا حيث نتج عن القصف الجوي للطائرات الروسية مقتل واصابة العشرات من عناصر الفصائل.

يذكر أن حميميم تقع في محافظة اللاذقية، وتعد مركزاً رئيساً لتدخل روسيا العسكري في سوريا منذ عام 2015.

وسبق أن أعلنت روسيا عن صد قواتها عشرات الهجمات على قاعدة حميميم من منطقة إدلب والتي نفذت جميعها تقريبا بواسطة طائرات مسيرة.

 

 

المصدر: خبر 24

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد