المرصد السوري لحقوق الإنسان: بايدن يعلق على مصرع زعيم داعش في سورية ماهر العقال

اكد الرئيس الاميركي جو بايدن، أن عملية اغتيال زعيم تنظيم داعش في سورية ماهر العقال  والتي تمت بواسطة طائرة اميركية مسيرة في ريف حلب رسالة قوية إلى جميع الإرهابيين الذين يهددون العالم.

وأكد بايدن أن مقتل العقال “يحد بشكل كبير من قدرة داعش على التخطيط ويحرمه من الموارد وتنفيذ عملياته في المنطقة”.

وأوضح في بيان: إن “عملية اليوم توضح أن الولايات المتحدة لا يلزمها إرسال الآلاف من القوات في مهام قتالية، لتحديد التهديدات التي تواجهها والقضاء عليها”.

تلك الضربة والتي كشفت عن أن قادة “داعش” تحت المجهر الأمريكي، قالت عنها القيادة المركزية الأمريكية، إنها تؤكد التزام واشنطن  بالهزيمة الدائمة للتنظيم وتجاه المنطقة، متعهدة بتحييد قادة داعش لتعطيل قدرة التنظيم على “تنفيذ المزيد من المؤامرات أو هجمات عالمية”.

واعتبر الرئيس الأميركي أن “هذه الضربة الجوية تمثل تتويجا لعمل استخباراتي حازم ودقيق وتقف كدليل على شجاعة ومهارة قواتنا المسلحة”.

وبتسهيل من قادة في فصيل “أحرار الشرقية” انتقل ماهر العقال من منطقة شرق الفرات شمالي سوريا عام 2020 إلى منطقة عفرين، حيث كان قياديًا بارزًا بـ”داعش” إبان سيطرة التنظيم على مدينة الرقة، بحسب المرصد السوري.

وكانت القيادة المركزية في البنتاغون، أعلنت أن العقال قتل أثناء ركوبه دراجة نارية بالقرب من ناحية جندريس شمال غربي حلب السورية، كما قتل مساعده متأثرا بجراحه بعد استهدافهما بطائرة مسيرة أميركية.

 

المصدر: البوابة