المرصد السوري لحقوق الإنسان: بعد ادعائه المرض.. سجين يقتل عنصرين من “الأسايش” بريف حلب

 

لقي عنصران من قوى الأمن الداخلي “الأسايش” حتفهما، اليوم الثلاثاء، على يد سجين تظاهر بالمرض ليتم نقله إلى مشفى بمدينة منبج، ليقوم بقتلهما لاحقاً.

وبحسب ما ذكره المرصد السوري لحقوق الإنسان، فقد قتل عنصران اثنان من عناصر قوى الأمن الداخلي “الأسايش”، جراء إطلاق النار عليهما من قبل سجين لدى “قسد”، عند إحدى مشافي مدينة منبج بريف حلب الشرقي.

ووفقاً للمرصد، فإن السجين تظاهر بالمرض ليتم نقله إلى المشفى بغية تلقي العلاج، وبعد دخوله المشفى استطاع الاستيلاء على سلاح أحد الحراس من “الأسايش”.

وبعد استيلائه على السلاح، أطلق السجين النار عليهما مما أدى لمقتل العنصرين على الفور، قبل أن يلوذ بالفرار، ولم تعرف تبعية السجين حتى اللحظة.

 

 

المصدر: ليفانت نيوز