المرصد السوري لحقوق الإنسان: تركيا تستهدف بقصف مدفعي وصاروخي مناطق الأكراد بالحسكة

 

بعد إعلان تركيا يوم الخميس عقب اجتماع لمجلس الأمن القومي، نيتها تنفيذ عملية عسكرية جديدة جنوب البلاد شمال سوريا، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم السبت بأن القوات التركية كثفت القصف على مناطق تواجد القوات الكردية في شمال غربي الحكسة.

وأوضح المرصد أن طائرة استطلاع تركية ضخمة حلقت في أجواء ريفي تل تمر وأبو راسين بالتزامن مع تكثيف القوات التركية قصفها المدفعي والصاروخي على بلدة أبو راسين وريفها وريف ناحية تل تمر.

كذلك، أضاف أن عشرات القذائف سقطت وسط بلدة أبو راسين “ما تسبب بإلحاق أضرار مادية كبيرة بمنازل الأهالي واشتعال النيران في أحد المنازل”.

وقال إن القصف طال قرى تل الورد وخربة شعير والكوزلية والغيبش وسكر حمير وطويلة وتل جمعة وتل كيفجي الاشوريين، مشيرا إلى أن القصف العنيف تسبب حتى الآن في نزوح معظم سكان المنطقة من منازلهم وإصابة عنصر في قوات سوريا الديمقراطية (قسد).

وذكر المرصد أن القصف جاء تزامنا مع تحليق طائرات مسيرة تركية في أجواء المنطقة.

جاء ذلك بعدما أعلنت تركيا نيتها شن عملية عسكرية جديدة شمال سوريا، تخطط من خلالها لدمج المناطق التي شنت فيها عمليات سابقة داخل جارتها.

يشار إلى أن أنقرة كانت شنت 3 عمليات في سوريا منذ عام 2016 ضد الوحدات الكردية، ساعية منذ سنوات إلى إنشاء “منطقة آمنة” بعرض 30 كلم على طول حدودها الجنوبية، لتفصل تلك المنطقة العازلة تركيا عن الأراضي التي تقع تحت سيطرة وحدات حماية الشعب الكردية المتحالفة مع حزب العمال الكردستاني، الذي تصنفه السلطات التركية إرهابياً.

وفي حال نجحت عمليتها الجديدة هذه، ستسيطر تركيا بذلك على جزء من شمال غربي البلاد، حيث لجا أكثر من ثلاثة ملايين نازح سوري.

المصدر: تهامة24

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد