المرصد السوري لحقوق الإنسان: تركيا تعيد إعمار جدار تم تفجيره عند حدودها مع سوريا

 

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن الجانب التركي عمد إلى إعادة إعمار قسم من الجدار الحدودي بين سوريا وتركيا، مقابل منطقة كلتب بريف عين العرب (كوباني) الشرقي، شرقي محافظة حلب، حيث كان هذا القسم قد تم تفجيره قبل أشهر.
وفي أثناء عملية إعادة الإعمار خلال الساعات الفائتة، جرى إطلاق رصاص من مسلحين في المنطقة، الأمر الذي دفع سكان وأهالي المنطقة إلى النزوح، قبل أن تتدخل القوات الروسية برفقة مروحياتها لحماية المنطقة والإشراف على عملية إعادة إعمار القسم المنهار من الجدار.
وكان تفجير الجدار الحدودي بين سوريا وتركيا بريف عين العرب (كوباني)، في 8 يناير (كانون الثاني) الماضي، قد دفع القوات التركية في حينها، إلى قصف بري مكثف لعين العرب وريفها الشرقي، أدى لسقوط قتلى وجرحى، فقد قُتل شخص بقرية خان بريف مدينة كوباني الشرقي، بالإضافة إلى إصابة 12 مدنياً بجراح متفاوتة بينهم نساء وأطفال، وبُترت ساق أحد الأطفال، نتيجة القصف الصاروخي المكثف. وحسب نشطاء المرصد، فإن القصف التركي طال نحو 15 قرية وبلدة بريفي عين العرب كوباني وتل أبيض، من بينها «قرموغ وكوبرلك وجرن وكلتب وتلجيب وخانة وزرزوري وصوان وصليبي وخان وبير عرب وقرى أخرى».

 

المصدر: الأخبار 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد