المرصد السوري لحقوق الإنسان: تركيا تواصل تعزيزاتها العسكرية إلى إدلب

أفادت مصادر سورية بأن رتلاً عسكرياً تركياً ثانياً دخل، الخميس، إلى منطقة خفض التصعيد الرابعة (إدلب)، شمال غربي سوريا، وذلك في إطار التعزيزات التي ترسلها أنقرة بشكل مستمر لدعم نقاطها وقواعدها العسكرية هناك.

 

وأوضحت المصادر أن التعزيزات التركية تأتي وسط أنباء عن نية الجيش التركي التوغل في المنطقة لإنهاء خطر الوحدات الكردية التي تشكل تهديداً أمنياً على الحدود، بحسب تصنيف أنقرة، وفقا لما نقله المرصد السوري لحقوق الإنسان.

 

ومساء الثلاثاء الماضي، أدخل الجيش التركي رتلاً عسكرياً ضخماً فاق بعدده الـ 100 آلية عسكرية ثقيلة، وتوجه في معظمه إلى النقطة صفر في منطقة جبل الزاوية على خطوط التماس مع قوات النظام السوري جنوبي إدلب، حيث تتوارد أنباء عن نية الجيش التركي إنشاء قاعدة عسكرية.

 

وبات التصعيد سمة أساسية في تصريحات المسؤولين الأتراك الذين كرروا الخميس، تهديدهم بشن عمل عسكري شمال سوريا، بهدف السيطرة على مدن وبلدات استراتيجية، على رأسها تل رفعت وعين عيسى، شمال وشمال شرقي البلاد.

 

وهدد وزيرا الدفاع والخارجية التركيين “خلوصي أكار” و”مولود جاويش أوغلو”، الخميس، بالرد على اعتداءات تنظيمي “بي كا كا/ي ب ك” واتخاذ “ما يلزم” بخطوات أكثر جدية لمواجهة هذا الوضع.

 

 

 

المصدر: برس بي

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد