المرصد السوري لحقوق الإنسان: تصعيد متبادل بين تركيا و«قسد» في شمال سوريا

أدى إلى اندلاع حرائق في الحقول الزراعية بريف حلب الشمالي

تصاعدت الاستهدافات المتبادلة بين القوات التركية والفصائل السورية الموالية لها من جانب وقوات سوريا الديمقراطية (قسد) من جانب آخر، على محاور مختلفة في غرب وشرق الفرات.
وأعلنت وزارة الدفاع التركية، في بيان أمس (الأحد)، القضاء على 12 من عناصر قسد، قالت إنهم أطلقوا النار تجاه ما يعرف بمناطق عمليتي «درع الفرات» و«غصن الزيتون»، التي تسيطر عليها تركيا والفصائل السورية الموالية لها في ريف حلب شمال سوريا.
وسقطت قذائف صاروخية عدة على قاعدة تركية في غرب قرية العيون قرب مدينة مارع، بريف حلب الشمالي، مصدرها مناطق انتشار قوات قسد وقوات النظام. كما اندلعت حرائق في الحقول الزراعية المزروعة بالقمح والشعير بين قريتي الحساجك والسموقة بريف حلب الشمالي، ضمن مناطق انتشار قوات قسد، جراء تعرض القريتين لقصف من الجانب التركي بعشرات القذائف الصاروخية والمدفعية، انطلاقاً من قاعدة ثلثانة الواقعة على أطراف مدينة مارع، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.
كما قصفت القوات التركية المتمركزة في قاعدة البحوث العلمية على أطراف مدينة أعزاز، بالقذائف الصاروخية والمدفعية الثقيلة، أطراف قرية صوغوناكه وحرش قرية صوغوناكه التابعة لناحية شيراوا بريف عفرين بالمنطقة المعروفة بـ«غصن الزيتون»، حيث تنتشر القوات الكردية وقوات النظام السوري، بأكثر من 20 قذيفة صاروخية ومدفعية. ونفذت القوات التركية قصفاً مدفعياً وصاروخياً بشكل مكثف على قرى تل جمعة وتل شنان والغيبش ومحطة الكهرباء بريف تل تمر وقرى أخرى بريف أبو راسين شمال غربي الحسكة، فيما ردت قوات «مجلس تل تمر العسكري» التابعة لقسد بقصف نقاط الفصائل الموالية لتركيا المتمركزة في قرية عريشة ضمن منطقة نبع السلام. واستهدفت القوات التركية المتمركزة في مناطق نبع السلام، خلال اليومين الماضيين، بالمدفعية التركية قرى الدردارة وتل شنان وأم الكيف بريف تل تمر، شمال غربي الحسكة.
من جانبه، أفاد نشطاء «المرصد السوري لحقوق الإنسان»، بأن قوات قسد مدعومة بقوات التحالف الدولي، داهمت بلدة أبريهة بريف دير الزور الشرقي، بعد منتصف ليلة السبت – الأحد واعتقلت نازحاً من بلدة البوليل الخاضعة لسيطرة ميليشيات إيران، دون معرفة التهمة. وفي 17 مايو (أيار) أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى أن قوات مكافحة الإرهاب التابعة لقوات سوريا الديمقراطية، اعتقلت امرأة أربعينية و3 رجال في مخيم سهلة البنات العشوائي، خلال مداهمة نفذتها بدعم من التحالف الدولي على المخيم المتاخم لمقبرة «تل البيعة» شرق الرقة. وأوضح مصدر للمرصد السوري أن القوى الأمنية وبدعم من التحالف الدولي ألقت القبض على المرأة والرجال بعد ورود عدة معلومات عن نشاط أمني في المخيم العشوائي الذي يأوي ما يقارب 4000 عائلة من مناطق ريف دير الزور وريف الرقة والعراق.

 

 

 

 

المصدر: الشرق الأوسط 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد