المرصد السوري لحقوق الإنسان: تفاهم ثلاثي إميركي-إيراني-إسرائيلي..لتوريد النفط إلى سوريا ؟

كشفت القناة 12 الإسرائيلية عن وجود مفاوضات سرية لإبرام “اتفاق استثنائي” يتم بموجبه نقل النفط الإيراني إلى سوريا بموافقة إسرائيل. وقالت في تقرير، إنه “في إطار تسهيل تجديد الاتفاق النووي مع إيران، تجري الولايات المتحدة مفاوضات سرية بشأن نقل النفط من إيران إلى سوريا”.

ورجحت القناة “إبرام اتفاق ثلاثي واستثنائي جداً يضم كلا من إيران والولايات المتحدة وإسرائيل، ومن خلاله تدرس إمكانية السماح بمرور النفط الإيراني إلى سوريا”.
وأضافت أن إسرائيل تطالب الولايات المتحدة بمراقبة نقل إيران النفط إلى سوريا والحصول على معلومات حول حمولة ناقلات النفط الإيرانية، بحيث يتم التأكد من أنها لا تنقل أسلحة. وتهدد إسرائيل باستهداف ناقلات النفط الإيرانية في حال لم تتحقق مطالبها.
ويأتي نقل النفط الإيراني إلى سوريا، حسب التقرير، في إطار “تسهيلات” أميركية تجاه إيران، قبيل استئناف المحادثات حول الاتفاق النووي. وأضاف التقرير أن ثلاث ناقلات نفط كانت متجهة الأحد، إلى سوريا من خلال مسار نقلت فيه إيران أسلحة إلى سوريا وحزب الله.

وتطالب إسرائيل في تهديدها بأن تثبت إيران أنه يتم نقل نفط فقط بناقلات النفط، وأنها ستستهدف الناقلات في حال لم يتوفر إثبات كهذا.

وتابعت القناة 12 أن الولايات المتحدة التي تعاني جراء ارتفاع أسعار النفط، “تدرس سلسلة من التسهيلات لإيران، حتى تعيدها إلى طاولة المفاوضات، كجزء من تجديد الاتفاق النووي”.
وأشارت إلى أن “أحد التسهيلات، السماح بمسار نقل النفط”، مؤكدة أن “إسرائيل منخرطة بشكل نشط وكبير جداً في هذا الجانب، حيث تشترط تل أبيب للموافقة على المسار أن تكون رقابة أميركية وشفافية إيرانية، وأن ما ينقل هو نفط فقط وليس سلاحاً”.
وقالت القناة إنه في الماضي، عملت إسرائيل على إحباط عمليات نقل السلاح الإيراني عبر هذا المسار البحري، موضحة أن “الرسالة والتحذير الذي تم نقله إلى كل من الأميركيين والإيرانيين، هو الحاجة إلى الإشراف والإثبات أن ما يمر هو النفط فقط، وإلا فإن إسرائيل لن تقف مكتوفة الأيدي”.

وفي نيسان/أبريل 2021، أدى هجوم على ناقلة نفط إيرانية قبالة السواحل السورية إلى مقتل ثلاثة أشخاص، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان. فيما ذكرت وسائل إعلام إيرانية أن ناقلة النفط التي تعرضت للهجوم، وهو الأول من نوعه منذ اندلاع النزاع في سوريا، هي واحدة من بين ثلاث ناقلات إيرانية وصلت قبل فترة وجيزة إلى ميناء بانياس النفطي السوري.

المصدر:  المدن