المرصد السوري لحقوق الإنسان: توتر في حلب على خلفية اغتصاب طفلة

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، الاثنين، إن مدينة الباب شرقي حلب تشهد “توترا” كبيرا على خلفية اغتصاب فتاة تبلغ من العمر 12 عاما من قبل “صاحب مطعم” قام باستدراج الفتاة إلى بناية مهجورة في المدينة.

ونقل المرصد عن نشطاء من المدينة قولهم إن  الطفلة، وهي من مهجري مدينة تدمر، تعرضت للاغتصاب قبل خمسة أيام من قبل صاحب مطعم في مدينة الباب، قام باستدراجها إلى أحد الأبنية المهجورة قرب مطعمه واغتصابها، فيما اعتقل “متلبسا بجريمته”.

وقال المرصد إن هناك استنفارا كبيرا من قبل مسلحين في المدينة أمام مبنى الشرطة العسكرية، مهددين بالتصعيد في حال “لم يحاسب المجرم” الذي قال المرصد إن هناك “شخصيات نافذة تحاول تغيير الوقائع بعد تلقيهم أموالا لقاء نشر معلومات تقول إن الطفلة قامت بالسرقة من صاحب المطعم الذي قام باعتقالها، وليس باغتصابها.

 

 

 

المصدر: الحرة 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد