المرصد السوري لحقوق الإنسان: “حزب الله” اللبناني يسلم 46 عنصراً ممن أجروا التسويات للنظام في دير الزور

سلمت ميليشيا “حزب الله” اللبناني 46 مواطناً من سكان بلدة حطلة بريف دير الزور، لقوات النظام لسوقهم إلى الخدمة العسكرية.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان بأنّ  الـ46 مواطن انضموا لصفوف “حزب الله” اللبناني، لحماية أنفسهم من قوات النظام تحت راية “الحزب”، بعد أن خضعوا للتسويات مع قوات النظام في الآونة الأخيرة.

وأضاف المرصد، تم تسليم العناصر  للأمن العسكري، وسوقهم إلى الخدمة العسكرية الإجبارية والاحتياطية.

ومنذ مطلع أيلول الجاري، كثفت الشرطة العسكرية التابعة لقوات النظام دورياتها في دير الزور وريفها، لاعتقال الشبان بهدف سوقهم إلى التجنيد الإجباري، ففي 5 أيلول اعتقلت الشرطة العسكرية عددا من الشبان في حي القصور بمدينة دير الزور، واقتادتهم إلى المراكز العسكرية.

وكانت قوات النظام السوري بدأت، مطلع تشرين الثاني 2021، بالترويج لعمليات “التسوية” الأمنية في دير الزور، عبر شُعب وفرق حزب “البعث” في المحافظة الواقعة شرقي سوريا.

وبدأت أولى “تسويات” النظام في مركز مدينة دير الزور، في 13 من تشرين الثاني عام 2021، وانتقلت بعدها إلى مدينة الميادين شرقي المحافظة، وتبعتها مدينة البوكمال بالقرب من الحدود السورية- العراقية.

 

المصدر:  ليفانت نيوز