المرصد السوري لحقوق الإنسان: دمشق.. طعن فتاة ونفسه لأسباب مجهولة

رصد نشطاء “المرصد السوري لحقوق الإنسان”، إصابة فتاة بجراح جراء طعنها على يد شاب ثم قام بطعن نفسه ما أدى لإصابته أيضاً، حيث جرى نقلهما إلى المستشفى لتلقي العلاج، بالقرب من الحديقة الفرنسية في منطقة مزة فيلات غربية وسط العاصمة دمشق دون معرفة أسباب الجريمة.

وبذلك، يكون المرصد السوري لحقوق الإنسان وثق وقوع 123 جريمة قتل بشكل متعمد منذ مطلع العام 2022 وتحديداً الثالث منه، بعضها ناجم عن عنف أسري أو بدوافع السرقة وأخرى ما تزال أسبابها ودوافعها مجهولة، راح ضحية تلك الجرائم 133 شخصاً، هم 23 طفلاً، و23 مواطنة، و87 رجلاً وشاباً، توزعوا على النحو التالي:

– 32 في السويداء (4 أطفال أحدهم رضيع و3 مواطنات و25 رجلاً).
–23 في ريف دمشق (6 أطفال و5 سيدات و12 رجالاً بينهم رجل من جنسية عراقية).
–18 في حمص (طفلتان و4 مواطنات و12 رجالاً).
– 13 في حماة (رضيع و3 مواطنات و9 رجال).
– 10 في درعا (4 أطفال و6 رجال).
– 9 في دير الزور (6 رجال وطفل وامرأتان).
– 7 في حلب (طفل رضيع و6 رجال).
– 7 في طرطوس ( 3 سيدات و3 رجال وطفل).
– 5 في العاصمة دمشق (مواطنة و4 رجال).
_ 5 في اللاذقية (مواطنتان ورجل وطفلين)
– 2 في الرقة ( رجالان).
– رجل في إدلب.
– طفل في القنيطرة.

 

 

المصدر: ليفانت نيوز