المرصد السوري لحقوق الإنسان: سوريا.. قتلى في صفوف قوات النظام باستهداف حافلة مدنية

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بمقتل 15 عنصرا من الجيش السوري، صباح الاثنين، في هجوم استهدف حافلة على طريق الرقة حمص، بينما ذكرت وكالة الأنباء السورية أن حصيلة الهجوم هي 11 عسكريا ومدنيان وثلاث إصابات.

وقالت وكالة الأنباء السورية “سانا”، إن الهجوم نفذه إرهابيون على حافلة ركاب مدنية.

وذكر مصدر عسكري في تصريح لـ”سانا” أنه “حوالي الساعة السادسة و30 دقيقة صباح الاثنين تعرضت حافلة ركاب مدنية لهجوم إرهابي على طريق الرقة-حمص في منطقة الجيرة ما أدى إلى استشهاد أحد عشر عسكريا ومدنيين اثنين وجرح ثلاثة عسكريين آخرين”.

خطر “داعش” في البادية

واعتبر المرصد أن الاستهداف الأخير يأتي في إطار استمرار عمليات تنظيم “داعش” في البادية التابعة لريف محافظة الرقة.

ووقع الهجوم على الطريق الذي يربط مدينة الرقة التي كانت من أبرز معاقل التنظيم خلال سيطرته على مساحات واسعة في العراق وسوريا، والخاضعة حاليا لسيطرة الأكراد، بمدينة حمص في وسط البلاد الخاضعة لسيطرة الجيش السوري.

وقال المرصد إن حصيلة القتلى مرشّحة للارتفاع نظرا لوجود جرحى إصاباتهم خطرة، وفقما نقلت “فرانس برس”.

وفي تعليق على الهجوم، قال مدير المرصد رامي عبد الرحمن، إن هذا الهجوم أوقع العدد الأكبر من القتلى منذ هجوم مماثل وقع في مارس الماضي وأدى لمقتل 15 عنصرا من الجيش السوري بعد استهداف حافلتهم في بادية تدمر في ريف حمص.

وخسر “داعش” قوته في سوريا والعراق في مارس 2019، بعد دحره في سوريا على أيدي قوات سوريا الديمقراطية، لكن خلايا من التنظيم المتطرف منتشرة في البادية وأماكن جبلية صعبة، تواصل شن هجمات ضد القوات الحكومية والكردية.

 

المصدر:  سكاي نيوز

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد