المرصد السوري لحقوق الإنسان: ضحايا ومفقودين في غرق مركب مهاجرين لبناني قبالة طرطوس السوريّة

 

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان الخميس 22 أيلول/ سبتمبر، أنّ 15 شخصاً على الأقل بينهم نساء وأطفال، جرى انتشال جثثهم عصر اليوم، من المياه الإقليمية السوريّة قبالة جزيرة أرواد في محافظة طرطوس وسط سوريا.

وأضاف المرصد، أنّ 8 ناجين تمّ اسعافهم إلى مستشفيات مدينة طرطوس، في حادثة تحطّم المركب الذي انطلق من مدينة طرابلس اللبنانية منذ عدّة أيّام ويحمل أشخاصاً من جنسيات مختلفة.

وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي، صوراً مروعة وفيديوهات لعمليات انتشال ضحايا الحادثة، فيما أشارت مصادر إلى أنّ المركب انطلق منذ 48 ساعة، وعلى متنه 170 شخصاً وانطلق من سواحل بلدة المنية اللبنانية.

وتواصل سيارات الإسعاف عمليات نقل الناجين إلى المستشفيات، في ظل مواصلة عمليات البحث التي تشارك فيها مراكب الصيادين في مدينة طرطوس بكثافة، للبحث عن أكثر من 100 مفقود. فيما يجري التحرّي عن هويات الضحايا والناجين والمفودين.

ورجّحت مصادر، أن تكون الجنسيّات التي تواجدت على متن المركب، تعود للبنانيين من أبناء بلدة المنية، ولاجئين سوريين وفلسطينيين، فيما لم تصدر معلومات مؤكدة بعد في هذا الصدد.

 

 

المصدر: بوابة اللاجئين الفلسطينيين