المرصد السوري لحقوق الإنسان: ضربات جوية تستهدف مواقع ميليشيات موالية لإيران قرب الحدود السورية العراقية

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض، السبت، إن مواقع تابعة لمليشيات موالية لإيران في دير الزور شرقي سوريا تعرضت لقصف جوي للمرة الثانية خلال أقل من أسبوع.

وأضاف المرصد في بيان إن “انفجارات عدة دوت صباح السبت في مدينة دير الزور ومحيطها الخاضعة لسيطرة قوات النظام والميليشيات التابعة لإيران”.

وتابع المرصد أن الانفجارات “ناجمة عن استهداف جوي جديد لمواقع الميليشيات التابعة لإيران في منطقة حويجة كاطع والجسر الجديد الترابي”، من دون أن تتوفر معلومات عن حجم “الخسائر البشرية والمادية إلى الآن”.

“ولم تعرف هوية الطائرات التي استهدفت المنطقة، وهو ثاني استهداف خلال أقل من أسبوع”، وفقا للمرصد.

بدورها قالت وكالة الأنباء السورية إن هجوما استهدف “منطقة حويجة كاطع قرب الجسر المعلق” من دون ذكر مزيد من التفاصيل.

وأشار المرصد إلى أن “قذيفة صاروخية مصدرها مناطق نفوذ قوات النظام والميليشيات التابعة لإيران، سقطت في منطقة حقل كونيكو للغاز الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية شرق الفرات بريف دير الزور”.

وبين المصدر أن الهجوم “جاء بعد الاستهداف الجوي المجهول الذي تعرضت له منطقة حويجة كاطع والجسر الجديد صباح السبت”.

وكان المرصد السوري قال مطلع الشهر الجاري، إن “طائرات حربية مجهولة، شنت غارات استهدفت نقاط عسكرية للميليشيات الإيرانية في بادية العشارة بريف دير الزور” المحاذية للحدود مع العراق.

وخلال الأعوام الماضية، شنت إسرائيل مئات الضربات الجوية في سوريا طالت مواقع للجيش السوري وأهدافاً إيرانية وأخرى لحزب الله اللبناني.

وخلال الأعوام الماضية، شنت إسرائيل مئات الضربات الجوية في سوريا طالت مواقع للجيش السوري وأهدافا إيرانية وأخرى لحزب الله اللبناني.

ونادرا ما تؤكد إسرائيل تنفيذ ضربات في سوريا، لكنها تكرر أنها ستواصل تصديها لما تصفها بمحاولات إيران ترسيخ وجودها العسكري في سوريا.

وتشهد سوريا نزاعا داميا منذ العام 2011 تسبب بمقتل نحو نصف مليون شخص وألحق دمارا هائلا بالبنى التحتية وأدى إلى تهجير ملايين السكان داخل البلاد وخارجها.

 

 

 

 

المصدر:  الحرة

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد