المرصد السوري لحقوق الإنسان: طائرات مسيرة تستهدف قاعدة أمريكية في سوريا

اتهمت أمريكا، اليوم الجمعة، إيران باستهداف قاعدة تابعة للجيش الأمريكي في منطقة التنف بسوريا بـ3 طائرات مسيرة، مؤكدةً عدم وقوع إصابات بين جنودها.

قالت القيادة المركزية الأمريكية: إن طائرتين مسيرتين أُسقطتا بينما أصابت المسيرة الثالثة المجمع، مما أدى إلى جرح اثنين من قوات الجيش السوري الحر، وفقًا لموقع سكاي نيوز الإخباري.

 

من جهتها، أكدت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاجون” عدم وجود إصابات في صفوف القوات الأمريكية في التنف، معلنة أن المسيّرات إيرانية.

 

تعرضت قواعد أمريكية في شمال وشرق سوريا لاستهداف متكرر، خلال الأشهر القليلة الماضية.

تنتشر قوات التحالف الدولي وأبرزها القوات الأمريكية، في مناطق نفوذ القوات الكردية وحلفائها في شمال شرق وشرق سوريا. كما تتواجد القوات الأمريكية في قاعدة التنف جنوبًا، قرب الحدود الأردنية والعراقية.

 

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان في وقت سابق: “إن قاعدة التنف التابعة للتحالف الدولي في سوريا تعرضت لهجوم اليوم الجمعة 20 يناير باستخدام طائرات مسيرة مجهولة الهوية”.
وتابع المرصد أن الهجوم على قاعدة التنف هو الأول منذ 5 أشهر، الذي يستهدف إحدى القواعد التابعة للتحالف الدولي في سوريا.

خلال العام الماضي دائمًا ما كانت تشهد القواعد التابعة للتحالف الدولي عددًا من الهجمات التي تتم عن طريق الطائرات المسيرة، لترد قوات التحالف باستهداف الميليشيات المتمركزة في عدد من الأماكن بسوريا.

 

المصدر: الوفد