المرصد السوري لحقوق الإنسان: طائرة مجهولة تقصف المنطقة الحدودية بين سوريا والعراق

20

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، سماع أصوات انفجارات عند الحدود السورية العراقية، قرب البوكمال، نتيجة قصف من طائرة مجهولة، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن، بحسب المرصد السوري، غير الحكومي ومقره العاصمة البريطانية لندن.

القصف تزامن مع قصف مدينة الميادين

وأضاف المرصد السوري لحقوق الإنسان، في بيان: «يأتي ذلك بالتزامن مع قصف مدينة الميادين، حيث دوت انفجارات عنيفة في منطقة المزارع قرب مدينة الميادين في ريف دير الزور، نتيجة قصف من طائرة مجهولة الهوية على مواقع للميليشيات الإيرانية في منطقة غرب الفرات على الأراضي السورية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية».

وتابع المرصد في بيانه: «منطقة المزارع هي منطقة عسكرية للميليشيات الإيرانية وتتخذها الميليشيات مركزًا لتدريب المقاتلين والمنتسبين الجدد، وكانت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أفادت في 25 سبتمبر، بأن ميليشيا الحرس الثوري الإيراني، عمدت إلى نقل صواريخ إيرانية الصنع من طراز بركان اتش 2 من مخزن للسلاح تابع للميليشيات بالقرب من منطقة الشبلي الآثرية ببادية الميادين شرقي دير الزور، ونقلتها عبر شاحنات بحراسة مشددة إلى مناطق ونقاط تمركز الميليشيات التابعة لإيران في منطقة معدان بريف الرقة الشرقي، ولم ترد معلومات عن أسباب العملية هذه، فيما إذا كانت تندرج تحت التجهيزات المستمرة من قبل تلك الميليشيات لاستهداف قواعد ومواقع التحالف شرق الفرات أم لأسباب أخرى».

المرصد السوري يوثق مجموعة من الاستهدافات

وكان المرصد السوري وثق منتصف الشهر الجاري، مقتل 3 أشخاص من ميليشيا الحشد الشعبي العراقي، جراء الاستهداف الجوي عند الحدود السورية- العراقية مساء الرباع عشر من سبتمبر، وعدد القتلى مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة، بينما لاتزال مجهولة هوية الطائرات المسيرة التي استهدفت آليات وشاحنات للميليشيا بريف البوكمال، وسط نفي الجانب الأمريكي بأن تكون طائراتها من نفذت الضربات، وكان الاستهداف دمر 3 شاحنات لميليشيا الحشد الشعبي عند الحدود السورية- العراقية.

 

المصدر: الوطن نيوز