المرصد السوري لحقوق الإنسان: غارات روسية إسرائيلية على سورية

 

قتل 7 أشخاص، بينهم 4 أطفال أشقاء، الجمعة جراء غارات شنتها طائرات حربية روسية في محافظة إدلب في شمال غرب سورية، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان

واستهدفت الغارات فجر الجمعة أطراف قرية اليعقوبية ومنزلاً في قرية الجديدة في ريف إدلب الغربي بحسب المرصد الذي أشار إلى وجود رجلين وشخص مجهول الهوية بين القتلى.

وتحدث المرصد عن “مصابين وعالقين تحت الأنقاض بينهم نساء وأطفال” جلهم نازحون من منطقة سهل الغاب بريف حماة.

وقال مدير المرصد رامي عبدالرحمن لوكالة فرانس برس “إن جميع الأطفال (القتلى) هم دون العاشرة من العمر”.

ومنذ السادس من مارس 2020، يسري في مناطق سيطرة الفصائل في إدلب (شمال غرب) وأجزاء من محافظات مجاورة بينها ريف حلب الغربي وقف لإطلاق النار أعلنته موسكو حليفة دمشق وتركيا الداعمة للفصائل المقاتلة بعد هجوم واسع لقوات النظام دفع قرابة مليون شخص الى النزوح من المنطقة، وفق الأمم المتحدة.

تسيطر هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً) وفصائل مقاتلة أخرى أقل نفوذاً حالياً على حوالي نصف مساحة إدلب ومناطق محدودة محاذية من محافظات حماة وحلب واللاذقية. وتؤوي المنطقة ثلاثة ملايين شخص نحو نصفهم من النازحين.

وتتعرض المنطقة بين الحين والآخر لغارات تشنها أطراف عدة، رغم أن وقف إطلاق النار لا يزال صامداً إلى حدّ كبير، رغم الخروقات المتكرّرة من طرفي النزاع.

إلى ذلك أفادت وسائل إعلام رسمية سورية بأن هجوما صاروخيا إسرائيليا بالقرب من دمشق الجمعة أدى إلى مقتل ثلاثة جنود وإصابة سبعة آخرين، فيما قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن هذا هو الهجوم الإسرائيلي الثامن عشر على الأراضي السورية هذا العام.

وقال الجيش الإسرائيلي إنه لا يعلق على التقارير الأجنبية.

وتشن إسرائيل منذ سنوات ضربات ضد ما تصفها بأنها أهداف إيرانية أو أهداف تدعمها إيران في سورية، حيث نشرت طهران قوات لدعم الرئيس بشار الأسد منذ اندلاع الحرب السورية في 2011.

ونقلت الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا) عن مصدر عسكري قوله إن إسرائيل “نفذت عدوانا جويا” عند الساعة 00:32 (2132 بتوقيت جرينتش يوم الخميس) بإطلاق صواريخ من هضبة الجولان مستهدفة “بعض النقاط في محيط مدينة دمشق”.

وأضافت الوكالة أن وسائط الدفاع الجوي تمكنت من إسقاط بعض الصواريخ.

وذكرت وكالة سانا أن الهجوم تسبب أيضا في خسائر مادية دون تقديم مزيد من التفاصيل.

وقال المرصد السوري إن الصواريخ الإسرائيلية ضربت أهدافا من بينها مكاتب للمخابرات الجوية في منطقة مطار المزة العسكري على الطرف الغربي لدمشق.

وأضاف المرصد، الذي ينقل تقارير عن الحرب مستخدما ما يصفه بشبكة مصادر من جميع الجهات، أن الضربات دمرت أيضا مستودع أسلحة إيرانيا في محيط منطقة السيدة زينب.

ولم يتسن لرويترز التحقق بشكل مستقل من تقارير سانا والمرصد.

وكانت آخر مرة سجل فيها النظام السوري هجوما إسرائيليا في الثاني من يوليو. وقالت إنه استهدف منطقة بجنوب مدينة طرطوس المطلة على البحر المتوسط وأدى إلى إصابة مدنيين اثنين.

وفي يونيو ، أوقفت سورية لفترة وجيزة الرحلات الجوية من وإلى مطار دمشق بعد أن قالت إن هجوما إسرائيليا دمر مهبط الطائرات وأحد مباني المطار.

وأعلنت إيران مقتل ضابطين من الحرس الثوري في ضربة جوية إسرائيلية على سورية في مارس، مما دفع طهران إلى التوعد بالثأر.

 

 

 

المصدر:  الرياض