المرصد السوري لحقوق الإنسان: غارة جوية إسرائيلية على سوريا أمس .. ماذا استهدفت؟

أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية، بأنه تم تفعيل أنظمة الدفاع الجوي مساء أمس الاثنين في منطقتي حمص وطرطوس في سوريا ضد أهداف معادية، وبحسب المنظمة السورية لحقوق الإنسان “أن هذه الاعتداءات كانت  إسرائيلية”.

هجوم إسرائيلي من الأجواء اللبنانية

قال مصدر أمني رفيع المستوى في دمشق لوكالة أنباء “سبوتنيك” الروسية إن بعض المواقع العسكرية في تلك المنطقة تعرضت لهجوم صاروخي شنته طائرات إسرائيلية من الأجواء اللبنانية.  فيما ذكرت وكالة الأنباء السورية أن منطقي حمص وطرطوس تعرضتا لهجوم صاروخي إسرائيلي.

وقد أقر الجيش السوري بأن هذه الغارة طالت بعض المواقع العسكرية في وسط سوريا وفي المنطقة الساحلية مما أدى إلى إصابة جنديين بجروح ووقوع خسائر مادية، كما أفادت الأنباء أن الغارة الجوية الإسرائيلية بدأت حوالي الساعة 19:16 شمال بيروت.

وزعم التليفزيون السوري الرسمي أن إسرائيل هاجمت مواقع في وسط البلاد (حمص) والمنطقة الساحلية (طرطوس) وأن أنظمة الدفاع الجوي كانت “تحبط” الهجوم.

وفي وقت سابق، أفادت الأنباء السورية بسماع دوي انفجارات في سماء ريف حمص، قائلة إن الدفاعات الجوية السورية تصدت لأهداف وصفتها بأنها “معادية”،  فيما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن ضربة إسرائيلية أخرى  استهدفت الأربعاء الماضي منطقة في ريف دمشق، تضم مخازن أسلحة وذخائر لفصائل موالية لإيران.

هجمات ضد شحنة أسلحة إيرانية

أشار موقع قناة “مكان” التابعة لهيئة البث الإسرائيلية نقلاً عن مصادر عربية إلى أن الغارة الجوية التي نسبت إلى إسرائيل في سوريا مساء أمس استهدفت شحنة أسلحة كانت في طريقها إلى حزب الله.

وخلال الأعوام الماضية، شنّت إسرائيل عشرات الضربات الجوية في سوريا، مستهدفة مواقع للجيش السوري وخصوصاً أهدافاً إيرانية وأخرى لحزب الله اللبناني.

 

 

 

 

المصدر: الدستور

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد