المرصد السوري لحقوق الإنسان: “فاطميون” الأفغانية تقوم بتدريبات عسكرية بإشراف ضباط من “الحرس الثوري”

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن “فاطميون” الأفغانية الموالية لإيران، تقوم بتدريبات جديدة لعناصرها على الاشتباك المباشر والاستهداف المدفعي متوسط وقريب المدى بإشراف ضباط بالحرس الثوري الإيراني وذلك في بادية الميادين عاصمة الإيرانيين غرب الفرات بريف ديرالزور الشرقي وجاءت العملية بهدف رفع الجاهزية لصد أي استهداف لها من جهة البادية.

المرصد السوري لحقوق الإنسان أشار يوم أمس إلى أن “إيران تواصل اللعب على الوتر الديني والمذهبي في منطقة غرب الفرات، من خلال استمرارها بنشر التشيّع بين أوساط الأهالي والأطفال على وجه الخصوص على غرار ما كان يفعله تنظيم الدولة الإسلامية سابقًا والذي كان يجند الأطفال ويغسل أدمغتهم إبان سيطرته على مساحات واسعة من الأراضي السورية وذلك في إطار استغلال إيران لحالة العوز والفقر الي يعيشها سكان مناطق غرب الفرات”.

وفي سياق ذلك، أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن “يوم أمس تم تخريج دفعة جديدة من الأطفال من حسينية الإمام الرضا تحت مسمى موكب هيئة خدام أهل البيت في قرية حطلة بريف دير الزور الغربي، ضمت نحو 100 طفل من الإناث والذكور، بعد خضوعهم لدورات تعليمية عن مذهب آل البيت، إذ حصل توزيع مبالغ مالية وهدايا على الأطفال بعد الانتهاء من الدورة المذهبية”.​

 

 

المصدر:  القوات اللبنانية